تصفح الوسم

صلاح الدين عووضة

مجرد (عبدة) !!

*هذه القصة نهديها لسفير لبنان بالخرطوم.. *ليهديها – بدوره – لمديرة الروضة البيروتية صاحبة عبارة (عبدة).. *فشاب كان يعبث بسلاح ناري لتنطلق منه رصاصة.. *الرصاصة اخترقت صدر جارته الصغيرة فماتت في الحال.. *اختفى الشاب من البلدة خشية انتقام أهل…

صلاح الدين عووضة … آسف !!

*نزفت كلماتٍ دامية صباح أمس.. *كنت تحت تأثير حزن أدمى قلبي... فقلمي... فصفحتي على الفيس.. *فشاطرني أصدقاء الصفحة الحزن ذاته.. *بل حتى أعداؤها ممن يُسمون (الدجاج الإلكتروني)... ولكن من زاوية مختلفة.. *وهي زاوية لا أختلف معهم فيها…

صلاح الدين عووضة … من (هنوووك) !!!

*كان فيلماً كوميدياً داخل فيلم رومانسي.. *وذلك في زمان كان أحد معالمه (أين تسهر هذا المساء؟).. *زمان لا يُصطنع فيه الضحك والفرح والشعور.. *الأول بطله صبي يجلس في الصف الذي أمامنا.. *والثاني مصري بطله- كالعادة- (ثقيل الدم) محمود…

صلاح الدين عووضة … دينكم !!

*أعوذ بالله من غضب الله.. *وأعوذ به من الشيطان الرجيم.. *وأعوذ به من علماء السلطان...في كل زمان ومكان.. *من لدن زمان معاوية - مجترح الملك العضوض - وحتى زمان الناس هذا.. *فقبله ما كان هناك عالم دين يداهن الخلفاء.. *ما كان ينافقهم...ولا…

صلاح الدين عووضة … أهل الكهف !!

*تشدني دوماً السورة التي باسم عنواننا هذا.. *فهي فيها تصوير بلاغي...وزماني... ومكاني... وروائي... رهيب.. *وفيها إشارة - عرضاً - لحال الموت الذي يخشاه الجميع... حين يختفي الزمان.. *رغم أن انتفاء الزمان هذا من شأنه أن يخفف من وطأة الخوف..…

صلاح الدين عووضة … انتهى يا غبي !!

*من عباراتنا الشائعة (احترام الزمن).. *ولكنا لا (نحترمه) أبداً؛ كعادتنا في قول الشيء... وفعل نقيضه.. *وما زلت أذكر تململ ذاك الخواجة من (خرمجة) مواعيدنا.. *قال لي - وهو بجواري في السيارة - إن (زمنه) ضاع جراء عدم التقيد بالزمن..…

صلاح الدين عووضة … الله أكبر !!

أخيراً توصلت الحكومة للحل. *أخيراً عثرت على المفتاح السحري الذي سيفتح كل الأبواب (المعصلجة).. *أخيراً ستتباهى بأنها أنقذت الناس... وسيفرح الناس.. *أخيراً سيتعافى الجنيه... وتتوفر السيولة... وينتعش الاقتصاد... وتنخفض الأسعار.. *أخيراً لن…

صلاح الدين عووضة … الدودة !!

*خرجت من هذا العيد بملاحظة طريفة.. *أو على الأقل طريفة من وجهة نظري؛ أما في نظر الحكومة فقد تكون سمجة.. *وهي أن هنالك تشابهاً عجيباً بين حكومتنا وتلفزيوناتنا.. *تشابه في البرامج...والأفكار...والأداء...والوجوه... وحتى الهجيج؛ سبحان الله..…

صلاح الدين عووضة … أنشودة الجن !!

*هذه الكلمة كتبتها خواتيم العام الماضي.. *وكانت بعنوان (أخبار بكرة)؛ تنبؤاً بما سيحدث.. *وهذا بعض ما جاء فيها؛ فتوقع الأحداث في زماننا هذا لا يحتاج إلى كثير ذكاء.. *فقط عليك أن تعرف كيف تفكر (العقول).. *سوف يتم تعديل دستور الحزب الحاكم…

صلاح الدين عووضة … عوداً حزيناً !!

*عدنا على طريقة (فاصل ونواصل).. *وذلك بعد غياب قسري استوجب منا الاستعانة بصديقنا عند الضيق (الاحتجاب).. *فإذا بصديقنا ياسر يستعين بصديق آخر هو (الأرشيف).. *فطفق يخرج كل يوم من جوفه كلمةً غير ذات مناسبة... تصلح لكل المناسبات..…