أبرز الأخبارأخبار السودانسياسة

لجنة عمال التعليم بجنوب دارفور: ثلاث سيارات باسم شخص واحد ! 

نيالا: الفاضل إبراهيم
كشف رئيس اللجنة التسييرية للهيئة النقابية لعمال التعليم بولاية جنوب دارفور  عماد الدين الصادق علي عن العثور على ثلاث سيارات ضمن أصول الهيئة باسم شخص واحد من اعضاء المكتب التنفيذي المحلول،  وقال في مؤتمر صحفي اليوم (الثلاثاء) إن اللجنة وعقب اعتمادها رسمياً من لجنة إزالة التمكين قامت باستلام جميع الأصول الثابتة والمتحركة من بينها عدد (٥) سيارات بجانب الدار الذي يضم فندق المعلم و أربعة حسابات بنكية قاموا بفتحها وإلغاء التوقيعات السابقة، مضيفاً انهم لم يجدوا اي مستندات رسمية غير عقد استأجار فندق المعلم الذي طلب المستأجر  من اللجنة سداد مبلغ (359.250) جنيه عبارة عن فواتير مختلفة وتابع (قبل أن نعرف اين  حقوق الهيئة من الإيجار  طالبنا هو بهذا المبلغ ) مؤكداً أن ملف الفندق وملفات أخرى تم تحويلها لجهات الاختصاص للفصل فيها، وقطع أن لا تهاون او تساهل في حقوق المعلمين، لافتاً إلى ان اللجنة جاءت بهدف رفع الضرر عن المستفيدين دون تشفي او انتقام  وقد استطاعت تسوية حقوق (98) من
المعاشيين، وحول معايير اختيار أعضاء اللجنة التسييرية اوضح عماد أن المعيار هو الاداء الثوري والكفاءة والإيمان بالوثيقة الدستورية دون النظر لاي اعتبارات سياسية اخرى، وفيما يتعلق بفتح بلاغات في مواجهة بعض المعلمين أكد أن الأمر يتعلق باقتحام دار الهيئة ولا علاقة له بتصفية حسابات او تشفي.
فيما اعلن عدد من المعلمين الاعتصام داخل دار الهيئة ورهنوا فض اعتصامهم بالاستجابة لمطالبهم التي من بينها إلغاء اللجنة التسييرية التي وصفوها بالمسيسة وتكوين لجنة يتوافق عليها الجميع دون إقصاء أو تصنيف سياسي بجانب شطب البلاغات ضد بعض المعلمين، مؤكدين أن اعتصامهم سلمي ولا أحد يستطيع منعهم من دخول دارهم، مطالبين جهات الإختصاص بالتدخل العاجل لمعالجة المشكلة قبل أن تتحول إلى أزمة يصعب معها الحل.

المصدر: تفاصيل نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: