قتل طالبة ومحاولة اغتصابها يهز شمال كردفان مجدداً

0

لقيت الطالبة فريرة سليمان يحيى (15 عاماً) حتفها على يد مجهولين حاولوا اغتصابها بمدينة الرهد في شمال كردفان.

وهزت جريمة اغتصاب وقتل بشعة تعرضت لها طفلة في السابعة من عمرها مدينة الأبيض الأسبوع الماضي. وكانت الطفلة الشهيدة (أمنية عثمان آدم) قد خرجت من منزل ذويها بحي المطار في الأبيض عقب الدوام المدرسي لمتجر بالحي، واختفت بعدها، وتم العثور عليها وهي مقتولة داخل بئر سايفون بمنزل في ذات الحي.

وقال والد الطالبة فريرة أمس إن ابنته تعرضت لكسر في الرقبة والأضلع وضربة على رأسها بحسب تقرير الطبيب الشرعي، ونوه بأن مرتكبي الجريمة حاولوا اغتصابها ولم يفلحوا في ذلك . وبالمقابل أكدت مصادر طبية أن الطالبة المقتولة لم يتم اغتصابها، بينما دون مواطنون انتقادات حادة للسلطات بسبب فشلها حتى الآن في لغز جرمية الطفلة أمنية بحسب صحيفة الانتباهة ، وظهور هذه الجرائم التي تعتبر غريبة على مجتمعهم حيث لم تمض إلا أيام بعد حادثت طفلة الأبيض حتى حدثت جريمة القتل الأخيرة.

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.